الأحد 14 يوليه 2024
المحرر العام
محمد الباز
المحرر العام
محمد الباز

مغامرة رمضان 2024.. عبد المالك: البطل رجل.. والمسلسل غير الفيلم

إمبراطورية ميم
إمبراطورية ميم

دائمًا ما يخوض الكاتب والسيناريست محمد سليمان عبدالمالك تحديات جديدة فى تجاربه الدرامية على الشاشة الصغيرة، تجلى ذلك بوضوح فى السباق الرمضانى قبل الماضى، عندما قدم مسلسل «راجعين يا هوى»، المأخوذ عن رواية أسامة نور عكاشة، ليعود من جديد هذا العام بمسلسل «إمبراطورية ميم»، المأخوذ عن المجموعة القصصية «بنت السلطان»، للكاتب والروائى الكبير إحسان عبدالقدوس.

المسلسل الجديد من بطولة خالد النبوى وحلا شيحة، إلى جانب مجموعة كبيرة من الفنانين، بقيادة المخرج أيمن سلامة، والتحدى الذى يحمله هو الشهرة الكبيرة التى حازها الفيلم السينمائى المأخوذ عن نفس المجموعة القصصية للكاتب الكبير الراحل، وقدمته باقتدار سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة، قبل أكثر من نصف قرن، تحديدًا فى عام ١٩٧٢.

وقال السيناريست محمد سليمان عبدالمالك إنه قرر العمل على «إمبراطورية ميم»، بعدما شعر بقدرته على تطوير النص، بل الإضافة عليه من وحى خياله، ليضع بصمته الخاصة، بدلًا من نقله كما هو.

وأضاف «عبدالمالك»، فى تصريحات خاصة لـ«حرف»: «أشعر بتوتر شديد يلازمنى، منذ بدء عملى على مشروع (إمبراطورية ميم)، فى ظل أن النص من إبداع كاتب كبير بحجم إحسان عبدالقدوس، فضلًا عن سابقة تقديمه فى السينما، من بطولة نجمة كبيرة هى فاتن حمامة، وإعداد سينمائيًا من قبل أديب نوبل نجيب محفوظ، حتى أصبح من الأعمال الأيقونية فى تاريخ الفن المصرى»، متابعًا: «أعتقد إن مفيش بيت فى مصر مشفهوش».

اقرا ايضًا: «إمبراطورية ميم».. حرف تنشر «النص الأصلى» من مجموعة إحسان عبد القدوس

وواصل: «أدرك جيدًا أننى أعيد عملًا فنيًا.. الجمهور على دراية تامة بتفاصيله، وشارك فيه نجوم كبار، ومن المؤكد أن هذا الجمهور سيكون متحفزًا وعلى أتم الاستعداد، بشكل أو بآخر، أن يهاجم صنّاع وأبطال المسلسل الجديد، حتى قبل العرض».

وأكمل: «لذلك كله، كنت أفكر وقت الكتابة والمعالجة فى كيفية كسر حالة التحفز من الجمهور وجذب انتباهم، بداية من الحلقة الأولى، وهو ما جعل الموضوع بالنسبة لى مؤرقًا، وسيظل كذلك إلى أن ينتهى شهر رمضان».

وكشف «عبدالمالك» عن أن المسلسل سيكون مختلفًا عن الفيلم، ففيه سيرجع إلى النص الأصلى الذى كتبه إحسان عبدالقدوس فى مجموعته القصصية، وكان البطل فيه رجلًا وليس امرأة، وهو ما يعكس التغيير الكبير فى المسلسل عن الفيلم.

وتدور قصة «إمبراطورية ميم» التى كتبها إحسان عبدالقدوس حول موظف ناجح يعيش حياة هادئة مع زوجته، وأولاده الذكور الستة الذين تبدأ أسماؤهم جميعًا بحرف «الميم»، ويُفاجأ بأحدهم يناقشه فى حدود سلطة الأب على أبنائه، ويدعوه لإجراء انتخابات داخل الأسرة لاختيار من يقود زمامها بشكل ديمقراطى.

واختتم «عبدالمالك» حديثه بالإشارة إلى أهمية العمل على الروايات، كما حدث فى «راجعين يا هوى»، وصولًا إلى «إمبراطورية ميم» الآن، لأنه يؤكد أننا لدينا ميراث فنى إبداعى كبير يجب استغلاله، مشيرًا إلى رغبته فى «تطوير نصوص» للكاتبين الراحلين نبيل فاروق وأحمد خالد توفيق.