الثلاثاء 16 يوليه 2024
المحرر العام
محمد الباز
المحرر العام
محمد الباز

محمد فاروق محمد يكتب: بَـدْءُ البِـداية

البِـداية
البِـداية

يا مُــلـهِـمَ الطــفـلِ ســرَّ النُّـطـقِ مَـعْـذِرَةً

إن ضـــاقَ عَــقْـلِى عَـنِ التَّفسيرِ والرّشَـــدِ 

إِنِّـــى عــلَـى الْـعَـهْـدِ بَــيْـنَا يُـسْتَـثَـارُ فَمِى

لِــيَــسْــأَلَ الْـغَــيْبَ أَوْهَـــاْمًــا بِــلا عَــــــدَدِ

أذوْبُ فِى عَــــالَــمِ الْأَسْـــرَاْرِ مُـنْـصَـهِــرًا

فَأَطْــلِق الـــرُّوْحَ فِـى نُــورٍ مِــنَ الْــمَــــدَدِ

فَـــمَـنْ أَكُــونُ وَكَـــوْنِى تُـهْـتُ فِيهِ أَسَىً..؟

أَنَـــا الشَّـــبِـيْه بِــفَــسْـلٍ صِــيْغَ مِـنْ كَــبَــدِ

هَــذِى تَــرَانِـيْـمُ أَنْـفَــاْسِـــى تُــنَــاْدِمُــنِــى

تَـــسْـتَـنْزِفُ الْعُـــمْـــرَ فِى زَيفٍ وَفِى نَـكَــدِ

فَـلَـيْتَنى لَــمْ أَكُــنْ أَوْ كُـنْـتُ مَحْضَ فَضَـــاْ

وَلَــيْتَـنِــــى إِذْ يُـــنَــاْدَى كُــنْـتُ فِـى بَـــــدَدِ

مَاْذَاْ وَرَاْءَ الْـوَرَى مَـاْذَاْ هُــنَاْكَ هُــنَـــاْ..؟

مَـاْ تَـحْتُ تَـحْتِـى هَـلْ أُحْصِيْهِ مِلْءَ يَـدِى.؟!

مَـاْ جَـوْهَـرِى صُـوْرَتِى بَـاْتَـتْ مُـعَـلَّقَـةً

بِــقَــلْـبِ عَــيْـنِى لَاْ تَـــطْــفُـــوْ كَـــمُـسْـتَـنَدِ

أَمْـسَــكْـتُ ظِـلِّـى فِـى ظِـلِّـى فَـعَـاْجَـلَنِى

قُـمْ أَمْــسِــكِ الْجِـرْمَ فِى طَــوْقٍ مِنَ الْجَمَــدِ

قُـمْ وَانْـزَعِ الـزَّيْفَ، هَلْ تَسْعَى إِلَى لُغَةٍ

حُـرُوْفُـهَــاْ تَـكْـشِفُ الْــمَكْنُوْنَ فِى الْـكَـبِدِ..؟

فَـهَــلْ تُـطِـيْـقُ مـثُـوْلَ الْحَقِّ لَوْ نَـظَـرَتْ

عَــيْنَاْكَ جَــلْـوَتــهُ فِـى بَـلْــقَـــعٍ جُـــــدَدِ..؟

أَمْــسِــكْ عَــلَـيْـكَ تَـخَاْرِيْفًـا وَكُـنْ حَـذِرًا

أَلْـــجِـمْ زِمَـــاْمَـــكَ حَـــاْذِرْ فِـيْـكَ مِنْ هَـــدَدِ

وَامْـــلَأْ فَــــرَاْغَــكَ تَـسْلِـيْـمًا بِلَا شَـطَطٍ

فَــإِنَّ شَـــطَّــــكَ لَاْ يُـــنْـجِـيْــكَ مِــنْ أَحَــــد

أَكُــنْـتَ تَــعْـلَـمُ إِذْ أُلْقِــيْــتَ فِــى رَحِـــمٍ

يُــحِـيْـطُـكَ الْــمَـاْءُ مَــغْــمُـوْرًا بِـلَا سَـنَـدِ..؟

أَكُــنْـتَ تُــبْــصِـرُ أَحْــشَـــاْء مُـنَـتِّـنَةً..؟

يَــضِـيْـقُ مَـهْـدُكَ فِـى أَعْــطَـاْفِ مُـلْـتَـحَدِ..؟

يَــشُـدُّكَ الْعَـدْوُ نَحْــــوَ الضَّوْءِ مُـنْجَذِبًا

حَـــيْـثُ الْـخُـرُوْجُ فَــتَـهْـوِى غَـيْرَ مُـعْـتَـمِـدِ

هَــاْ أَنْـتَ تَـمْـلُكُ هَــــذَاْ الْـكَـوْنَ أَجْمَعَهُ

فَــأْمُـــرْ يَــكُـنْ لَكَ مَـــاْ تَـــبْـغِـيْهِ مِـنْ وَلَــدِ

تَــظَــلُّ تَـلْـهَـثُ خَـلْـــفَ الْمَــاْلِ مُرْتَجِيًا

وَزْنَ الْـــجِــبَـاْلِ كُــنُـــوْزًا دُوْنَمَــــاْ نَــــفَــدِ

يَجْـتَاْحُـكَ الضَّعْـفُ تَسْعَى لِلرَّدَى عَجِلاً

تَـــعُــــوْدُ تَــحْــمِــــلُ أَرْزَاْء بِـــلَا عَـــــــدَدِ

وَتَــسْــتَـقِــرُّ بِــجَـــوْفٍ لَــسْـَتَ تَأْلَـفُهُ

عَـــيْـنَـاْكَ جَـــاْحِـظَـة تَــرْنُـــوْ إِلَـى الصَّـمَـدِ

هَـاْ عُـدْتَ لَاْ شَىءَ سِـرًّا لَسْتَ تَـعْـرِفُهُ

هَــاْ عَـــــاْدَ جِـــــرْمُـكَ رُوْحًــا دُوْنَـمَا جَـسَدِ

فَـأَسْــلِـمِ الْأَمْــــرَ لَاْ تَـــسْـأَلْ فَـإِنَّ لَـنَـاْ 

بَــــدْءَ الْـبِـدَاْيَـــةِ قَــبْــلَ الْـقَـبْـلِ وَالْأَمَــــدِ.